مقدمة عن العيد الوطني العماني 2023

مقدمة عن العيد الوطني العماني 2023

مقدمة عن العيد الوطني العماني، ويُذكر أَنَّهُ فِي هَذَا الْعَامِ 2021 سَوْف يَحْتَفِل أَبْنَاء سَلْطَنَة عُمان بالعيدِ الوَطَنِيّ العُماني الـ 51 ، وَاَلَّذِي يُهِلّ عَلَى هَذِهِ الدَّوْلَة مِنْ جَدِيدٍ ،مقدمة عن العيد الوطني العماني وَاَلَّذِي يُثير ويُجدد فِي قلوبِ الْمُوَاطِنِين والمقيمين فِي البلادِ مَشَاعِر الْوَلَاء وَالِانْتِمَاء لِهَذِه الدَّوْلَة الْحُرَّة الْعَرَبِيَّة المُستقلة ، وَأَبْرَز مَا جَاءَ الْبَحْثُ عَنْهُ فِي هَذِهِ الْأَيَّامِ هُوَ مُقَدَّمَةٌ لِلْعِيد الوَطَنِيّ الْعُمَانِيّ 51 جَدِيدَة وَمُمَيِّزَةٌ ، وَفِي المقالِ نُقَدِّم لَكُم أَفْضَل تِلْك المُقدمات . .مقدمة عن العيد الوطني العماني

مقدمة عن العيد الوطني العماني

مقدمة عن اليوم الوطني العماني

العيدَ الوطني العُماني هو تلك المناسبة الوطنية التي تأتي في اليومِ الثامن عشر من نوفمبر من كُلِ عام، وهو ذلك اليوم الذي يُذكر أبناء السلطنة بأمجادِ الماضي، وما هي إنجازات الحاضر، والتعرف على الآمال التي تُبنى في المُستقبل، وهذا ما تسعى إلى تحقيقهِ الحكومة العُمانية، والتي تسعى لبناءِ الحياة الكريم للشعبِ العُماني العظيم، ويحق لنا أن نحتفل بمثلِ هذه المناسبة الوطنية الهامة جداً.

يهتم أبناء سلطنة عمان في كُل عام في العيدِ الوطني العُماني بتبادلِ العديد من الكلماتِ والعباراتِ والأناشيد للتعبيرِ عن ما يجول في خواطرهم من مشاعرِ تجاه وطنهم الحبيب، وأهم ما يتم البحث عنه في العادةِ هي مقدمة للعيد الوطني العماني 51 جديدة ومميزة، وذلك لكتابةِ أفضل التعبيرات التي تأتي مُتضمنة على العباراتِ الرائعةِ والمُميزة.

اليوم الوطني العماني 51

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على أشرف الخلق والمرسلين سيدنا محمد، أما بعد، فها نحن في مثلِ هذا اليوم نحتفل بأعظمِ المناسبات الوطنية على مستوى سلطنة عُمان، وفي هذا اليوم تتقاطع مشاعر الفخر، والانتماء، والعزة، والكرامة في قلوبِ الشعب، وفي هذا اليوم الثامن عشر من شهرِ نوفمبر من العام 2021م نحتفل بالعيدِ الوطني العماني الـ 51، لنُكمل سنة جديدة من العطاءِ والتنمية.

ما هو العيد الوطني العماني

يُذكر أن العيدَ الوطني العُماني يأتي من ضمنِ المناسبات الوطنية، والذي يُعلن به إجازة رسمية، وفي هذا اليوم يحتفل أبناء هذه الدولة بذكرى استقلال السلطنة عن الاحتلال البرتغالي، حيثُ أنه في مثلِ هذا اليوم قد تمكن الإمام سلطان بن سيف من طرد البرتغاليين من البلاد، وذلك في تاريخِ الثامن عشر من شهر نوفمبر من عام 1650م، ومنذ ذلك الوقت فقد تم اتخاذ هذا اليوم ليكون هو المناسبة الوطني التي يحتفل بها العُمانيين في كلِ عام، وفي هذا العام 2021 يتم الاحتفال بالعيدِ الوطني العُماني الـ 51 ليجددوا فخرهم بالبلادِ وعزهم وكرامتهم.

229 مشاهدة